الأكثر قراءة هذا الشهر
المقالات الأكثر قراءة
فِراش الوجع
عادل بن حبيب القرين - شبكة أم الحمام - 14/04/2019م
القلم أمانة، وداعٍ للحصانة، وكل رؤيةٍ تنمو في صومعة التفكر مع نُضج العمر، وتغير الزمن..وهذا الأمر/ الوقفة اضطرت اليراع أن يجر أذيال تعجبه وحسرته على ما يراه يتفاقم بشكلٍ مُزمنٍ بأوساطنا مع الأسف! لذا، دعونا نُسلط الأضواء على من يرقدون على فِراش الوجع والنكران..

أسوأ سبعة كتاب مقال على الإطلاق
فاضل العماني - شبكة أم الحمام - 07/04/2019م
#مقالات #فاضل_العماني يُعدّ المقال الصحفي، أحد أقدم وأهم الأشكال/ القوالب الصحفية الأصيلة التي تُشكّل «منظومة الصحافة التقليدية» التي ما زالت صامدة حتى الآن، رغم الحرب الشرسة التي تشنّها أدوات وشبكات وتقنيات الإعلام الجديد. ويُمارس المقال الصحفي العديد من الأدوار والوظائف والمهام التي جعلت منه أحد أشهر المنابر المجتمعية التي تُعلّق عليها الآمال والطموحات والتطلعات لإثارة ومناقشة وحلحلة الكثير من الملفات والأزمات والتحديات التي يُعاني منها المجتمع.

همسة يتيمة
بدرية آل حمدان - شبكة أم الحمام - 06/04/2019م
يتيمة شهيد بضعيف الصوت بين طيات خلجاتها صوت يتكرر باستمرار يخرج من القلب ليعود إليه تعيه حواسها فتترجمه عيونها بدموع تجريها على وجناتها التي اعتادت مجرى الدموع لتكون احفورة الدمعه

كيف نُحصِّن مجتمعاتنا من أمراض الحياة الاستهلاكية؟
إبراهيم الزاكي - شبكة أم الحمام - 02/04/2019م
#مقالات #إبراهيم_ألزاكي اقتناء منتجات الحضارة الحديثة لم يعد محصوراً في الفئات الغنية والميسورة، بل يمكن اليوم لمختلف الفئات والشرائح الاجتماعية شرائها واقتنائها. فها هي اليوم متوفرة في الأسواق المحلية بشكل يفوق حاجة السوق. وهو الأمر الذي أسهم ضمن أمور أخرى في رفع مستوى النزعة الاستهلاكية، خصوصاً مع انتشار المولات، أو الأسواق التجارية الضخمة، والتي زادت من حمى الشراء بين الناس.

المنطقة الشرقية تنجح كالعادة
فاضل العماني - شبكة أم الحمام - 02/04/2019م
#مقالات #فاضل_العماني قبل يومين، اختتم «موسم الشرقية 2019» فعالياته المذهلة التي استمرت 17 يوماً، كأول مواسم السعودية الأحد عشر التي تُمثّل كرنفالات وطنية كبرى ستُسهم في تحقيق برنامج «جودة الحياة 2020» الذي يُشرف عليه مباشرة عرّاب التحوّل الوطني ومهندس الرؤية الطموحة الأمير محمد بن سلمان، هذا الشاب المملوء والمتقد حماسة وذكاء.

ثقافة الألعاب الإلكترونية
إبراهيم الزاكي - شبكة أم الحمام - 25/03/2019م
#مقالات #إبراهيم_الزاكي خلصنا في المقالة السابقة إلى أنه يصعب تجاهل ما يتركه الإعلام والدعاية والإعلان من أثر في سلوك المستهلك وعاداته وتوجهاته واختياراته، بل ونمط حياته بشكل عام. فالبعض لا يتحكَّم بسلوكه الاستهلاكي، وينساق بشكل تام وراء ما تبثه وسائل الإعلام المختلفة من دعايات وإعلانات ترويجية، فتراه يشتري بين فترة وأخرى أحدث المنتجات والسلع الكمالية الاستهلاكية بشكل عشوائي، أو بقصد التباهي وحب الظهور.

نحن والغرب مستهدفون
فاضل العماني - شبكة أم الحمام - 24/03/2019م
#مقالات #فاضل_العماني يبدو أن الثلاثاء الماضي 19 مارس، كان يوماً استثنائياً في تاريخ نيوزيلندا التي تقع في غرب المحيط الهادئ والتي تبلغ مساحتها 268021 كلم2 ويسكنها قرابة الخمسة ملايين نسمة، ففي مشهد ميلودرامي غارق في الحزن، افتتح البرلمان النيوزيلندي الذي أنشئ في عام 1854 بآيات من سورة البقرة، تلاها الإمام نظام الحق ثانوي، قبل أن تُلقي رئيسة الوزراء في نيوزيلندا جاسيندا أرديرن كلمة مؤثرة بدأتها بتحية الإسلام: «السلام عليكم»، ثم قالت بنبرة حزينة: «إن يوم 15 مارس من عام 2019 سيكون محفوراً للأبد في ذاكرتنا الجماعية، فهو يوم من أشد أيام نيوزيلندا سواداً، بعد أن اقتحم مسلح بعد ظهر يوم جمعة هادئ مكاناً للسلام وخطف أرواح 50 شخصاً جا
اسئلة الحب!
محمد آل داوود - شبكة أم الحمام - 22/03/2019م
الحب هو جنة الدنيا وفردوس الحياة أنه الأمل الذي يشرق على القلوب الحزينة فيسعدها ويدخل إلى القلوب المظلمة فينيرها ويبدد ظلمتها ويتسرب إلى الجوانح فيغمرها بضيائة المشرق الوضاء.. إنّه اللحن الجميل الذي يوقع أنغامه على أوتار القلوب ونبضاتها فيكون عزاء المحروم وراحة
أطفالنا لا يجيدون القراءة، فهل نحن مقصرون ؟
تقي اليوسف - شبكة أم الحمام - 21/03/2019م
#مقالات #تقي_اليوسف في السنوات الأخيرة لوحظ بشكل ملفت بأن مشكلة القراءة الصحيحة لدى الطلاب الصغار «وكبروا عليها» أصبحت مشكلة حقيقية وعائق كبير لديهم عن المشاركة والتحدث بلباقة في المحافل المختلفة، فضلاً عن الابداع في عالم الفن والإلقاء الإنشاد والكتابة والتعبير والتمثيل، وصولاً إلى عدم القدرة على تلاوة القرآن الذي خصنا الله به عن باقي الأمم والحضارات وشرفنا به،،

النزعة الاستهلاكية
إبراهيم الزاكي - شبكة أم الحمام - 17/03/2019م
#مقالات #إبراهيم_الزاكي لا شك بأن للإعلانات التجارية، والتي تبث عبر وسائل الإعلام المختلفة، والإنترنت، ووسائل الاتصالات الحديثة بشكل عام، دوراً فعَّالاً في الترويج للسلع والبضائع، لما لها من تأثير كبير على الجمهور، من خلال ما تبُثُّه من رسائل تستهدف إقناع المتلقي/المستهلك بشيء ما، ومحاولة تغيير اتجاهه وسلوكه الذاتي، والتأثير في قراراته الفردية والشخصيّة.

معرض الكتاب وتكريم الرموز
فاضل العماني - شبكة أم الحمام - 17/03/2019م
يبدو أن لا حديث في هذه الأيام، إلا عن الحدث الوطني الأبرز في روزنامة الوطن، كل الوطن، وهو معرض الرياض الدولي للكتاب في نسخته الأحدث 2019، حيث شهدت العاصمة الرياض منذ أيام، وتحديداً في الثالث عشر من شهر مارس الحالي افتتاح فعاليات هذا الكرنفال الثقافي الرائع، وذلك في مركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض، وخلال عشرة أيام، سيكون الكتاب بمختلف أشكاله وألوانه هو سيد الزمان وتحفة المكان.
على شُطآن الدموع
محمد المبارك - شبكة أم الحمام - 12/03/2019م
#مقالات #محمد_المبارك من على أرض قلبك الخضراء وجداول روحك الطاهرة تسيل كلماتك وتراتيل حبك فأتساءل هل هي تجري نحوي انتظر انسيابها بكل شوق انظر إليها بمزيد من الوله، انظر إليها وخفقان قلبي في ازدياد خوفاً من أن تذهب هنا أو هناك..

التقوى وما تصنع!
بدر شبيب الشبيب - شبكة أم الحمام - 11/03/2019م
#مقالات #بدر_الشبيب التقوى مفردة اعتنى بها القرآن الكريم اعتناء عظيما، بالحث الدائم للتلبس بها، وبذكر آثارها العظيمة التي يكسب من خلالها الإنسان نفسَه، ومن ثم يربح سعادته، حتى وإن تحمل في سبيله المصاعب والشدائد، فإنه سينظر لها بمنظار مختلف، ويحسبها هيّنة لأنها بعين الله وفي طريق رضاه.

أي سعادة لهؤلاء؟
كاظم شبيب الشبيب - شبكة أم الحمام - 11/03/2019م
#مقالات #كاظم_الشبيب لا يمكن أن يكون سعيدا أو ينشر السعادة من هو في حالة تذمر مستمر... التذمر وكثرة التشكي وادمان الشكوى، أو كما نسمي نحن الخليجيون ذلك «التحلطم، والحلطمة» من حلطم ويتحلطم، أو كما يسميه إخواننا في مصر «التبرطم، البرطمة» من برطم يبرطم... هي حالة يمتاز بها المتذمرون، المتضجرون... وهؤلاء غير مستعدين للفرح، لأن المتضجر يستخرج في كل شيء عيبا، ويرى في كل شخص نقصا،... لذلك من الصعب أن تغمر هؤلاء السعادة، بل من السهل عليهم أن يبثوا غازات التعاسة في محيطهم... وهذا مما جعل نجيب محفوظ يقول: الضجر هو سرطان الروح...

من أول وزيرة سعودية؟
فاضل العماني - شبكة أم الحمام - 11/03/2019م
#مقالات #فاضل_العماني يبدو أن الذكرى السنوية لليوم العالمي للمرأة، التي مرّت قبل يومين، وتحديداً في الثامن من مارس، كانت أقل صخباً وضجيجاً وسط منصاتنا وشبكاتنا وأحاديثنا الاجتماعية والإعلامية، فما تحقق للمرأة السعودية خلال مدة زمنية قصيرة من تمكين وفرص وأدوار، يدعو للفخر والإعجاب، بل والثقة والامتنان.

الهيئة العامة للمجالس البلدية
عباس رضي الشماسي - شبكة أم الحمام - 11/03/2019م
يعد تطوير البنى التحتية في مدننا من اهم التحديات التي تواجه البعد الثاني من برامج التحول الوطني 2020 والخاص بتحسين مستويات المعيشة والسلامة للارتقاء بمدن المملكة لتغذو مدناً بخدمات متطورة وبنى تحتية بجودة عالية تحتضن التقنيات الرقمية وتسعى للارتقاء بالانتاجية، وتدير مواردها المختلفة بأحدث الطرق الابتكارية.

تهانينا من جزيرة تاروت لرئيسي بلدية محافظة القطيف «السابق والجديد»
أحمد منصور الخرمدي - شبكة أم الحمام - 11/03/2019م
مع أطلالة شهر رجب لعام ١٤٤٠ للهجرة، جعله الله شهر خير وبركة وسعادة على الجميع، دعونا نتفاءل بالرئيس الشاب المهندس محمد بن عبد المحسن الحسيني وهو إن شاء الله خير وبركة، والمعين رئيسآ لبلدية محافظة القطيف الغالية علينا جميعأ، خلفأ للرئيس السابق سعادة المهندس زياد بن محمد مغربل والذي نقدم له كل الشكر والتقدير وبالغ الود والعرفان الجميل
أروقة المقبرة.. «بين الرؤية والحقيقة»
عادل بن حبيب القرين - شبكة أم الحمام - 11/03/2019م
ما حالك وأنت تدخل الجَبّانةُ بخطواتٍ مُتعثرةٍ؛ وأورادٍ مُتناثرة؛ وأتربة مُتطايرة؛ وحرارة مُنصهرة؟! قد تكون الإجابة واضحة، والمعاني راجحة، في قلب ذاك الأب المفجوع بولده أو ابنته أو زوجته أو أُمه!



هوس الشراء
إبراهيم الزاكي - شبكة أم الحمام - 11/03/2019م
#مقالات #إبراهيم_الزاكي لم يعد اغتناء منتجات الحضارة الحديثة اليوم محصوراً في الفئات الغنية والميسورة فقط، حين لم يكن في الامكان شرائها، بسبب نذرتها وغلاء أسعارها، بل أصبحت بعض هذه التكنولوجيا رخيصة الأسعار نسبياً، ومتوفرة في الأسواق المحلية بشكل يفوق حاجة السوق، ومنتشرة بين مختلف الطبقات الاجتماعية، وسهلة الاستخدام، حيث أصبحت دول منطقة الخليج في صدارة الدول الاستهلاكية، والسوق الرائجة لتصريف منتجات الشركات المصنعة.

عبدالله الجشي.. ضمير الثقافة الناطق وبلبل الشعر الصادح
فاضل العماني - شبكة أم الحمام - 03/03/2019م
#مقالات #فاضل_العماني هكذا هي الأقدار دائماً، تنسج خطوطها المعقدة على مهل، فتكتب من رحم المعاناة والغربة والألم، رواياتها المُلهمة هنا وقصائدها المدهشة هناك، فمن كان يظن بأن «عبدالله» ذلك الصبي الذي لم يتجاوز العشر سنوات والذي كان يركل حجرة صغيرة لتُرافقه خلال ذلك الزقاق النجفي، فتصطدم بعد أن أرهقها الركل بعتبة باب مفتوح على مبنى تطل منه الكتب والمجلات والصحف، وبعفوية الطفولة يجد الصبي نفسه في وسط ذلك المبنى